العالمعـــاجل

وزيرة فرنسية “أنا لا احتمل رؤية أي فتاة بالحجاب”

يتزايد تكالب الحكومة الفرنسية من وزراء ومسؤولين على الاسلام والمسلمين يوما بعد يوم فبعد تصريح المجلس الاسلامي الفرنسي أن الاسلام يتوافق مع العلمانية طلت علينا وزيرة الدولة لشؤون المواطنين بفرنسا مارلين شيابا بتصريح يخص أحد الشعائر الاسلامية وهو الحجاب.


وقالت شيابا في لقاء تلفزيوني “أنها لا تحتمل رؤية أي فتاة بالحجاب” مشيرة الى أنها قد قدمت ممقترحا يتمثل في إضافة مواد الى مشروع القانون والذي حظر على الفتيات دون الـ18 سنة من ارتداء الحجاب في الأماكن العامة.


وقالت الوزيرة “أرى أنه من غير المحتمل أن أرى طفلة تبلغ من العمر 5سنوات ترتدي الحجاب”.


مضيفة في ذات السياق وخلال تعليقها على مشروع مكافحة التطرف الاسلامي الذي أقرته فرنسا أنها لا تحتمل رؤية فتاة تبلغ من العمر عامين ترتدي الحجاب وهي في عربة الأطفال.


هذا وتسعى فرنسا جاهدة لاصدار قانون يحظر ارتداء الحجاب كليا حيث صرح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في اكتوبر الفارط ” أن الحظر الذي فرضته بلاده على الشعارات الدينية، الذي يضر بشكل ملحوظ بالنساء المسلمات، اللاتي يرتدين غطاء الرأس أو الحجاب، سيتم توسيعه ليشمل موظفي القطاع الخاص، الذين يقدمون خدمات عامة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: